السعادة

حكم وأقوال عن السعادة


  • الدّهر يومان، يومٌ لك ويوم عليك. فإذا كان لك فلا تبطر، وإذا كان عليك فلا تضجر.
  • اذا ابتسم المهزوم فقد المنتصر لذّة النصر. (شكسبير)
  • السّعادة أن يكون لديك ثلاثة أشياء: شيء تعمله، وشيء تحبّه، وشيء تطمح إليه. (تولستوي)
  • حسبك من السّعادة في هذه الدّنيا: ضمير نقيّ، ونفش هادئة، وقلب شريف، وأن تعمل بيديك. ( مصطفى لطفي المنفلوطي)
  • النّقود لا تحقّق السعادة، إنّها فقط تهدّئ الأعصاب أحياناً. (جمال الدّين الأفغاني)
  • كن سعيداً وأنت في الطّريق إلى السّعادة؛ فالسّعادة الحقّـة هي في المحاولة، وليست في محطّة الوصول .
  • لا تتوقّف السّعادة على الحظّ والبخت، وإنّما على العمل ومواصلة الكفاح الدّائم. (فريدريك بريفس)
  • مواضيع مفيدة ذات صلة ننصح بتصفحها
  • لو كانت السّعادة تكمن في ملذّات الجسد وحدها، لكان الثّور الذي يعيش في زريبة واحدة مع بقرة سمينة أكثر سعادة من البشريّة جمعاء.
  • السعادة لا يمكن أن تكون في المال أو القوة أو السلطة بل هي في (( ماذا نفعل بالمال و القوة و السلطة)).
  • أنت لا تحتاج إلى البحث عن السّعادة؛ فهي ستأتيك حينما تكون قد هيّأت لها موقع إقامتها في قلبك . (حكيم )
  • تتوقّف السّعادة على ما تستطيع إعطائه، لا على ما تستطيع الحصول عليه. (غاندي)
  • من يقول إنّ الأغنياء أكثر سعادة من الفقراء ؟ إنّ في الأحلام الّتي لم تتحقّق من اللذّة، ما لا يعرفها الأغنياء الذين حقّقوا كلّ أحلامهم . (هادي المدرسي)
  • إنّنا نبحث عن السّعادة غالباً وهي قريـبة منّا، كما نبحث في كثير من الأحيان عن النظّارة وهي فوق عيوننا.
  • كثير من الناس لديهم فكرة خاطئة عن السعادة. لن تتحقق من خلال تلبية الرغبات ، ولكن بالتضحية من أجل هدف نبيل .
  • إنّ أكبر مشاعر السعادة هو أن يحدّد المرء لنفسه هدفاً، ثمّ يسعى إلى تحقيقه بجدٍّ واجتهاد، ثمّ يحقّقه فعلاً .
  • السعادة هي أن يعيش الإنسان مع زوجةٍ يحبّها، وفي بلدٍ يحبّه، وأن يعمل في عملٍ يحبّه.
  • السّعادة تختلف باختلاف الأعمار. ففي العشرينات هي الحب، وفي الأربعينيّات هي الطموح، وفي الستينيّات هي المجد، وبعد ذلك الرّاحة؛ فالحياة منتظمة لدرجة أنّك لا تجد شخصاً يسعى دائماً وراء نوعٍ واحد من السّعادة حتّى مماتـه .
  • كما أنه من النادر أن نجد السعادة في رجل تحيط به معجزة التكنولوجيا أكثر من الناس الذين يعيشون في صحراء الادغال والذين يعتبرون بالمعايير التي يضعها مجتمعنا متخلفين وغير متصلين.
  • السّعادة تقرع بابنا كل يوم، ولكنّنا لا نسمع صوت قرعها؛ لأنّه يضيع بين أصواتنا العالية، وصياحنا، وندبنا للحظ .
  • إذا أردت أن تعيش سعيداً خالي البال، فكن شجاعاً كالأسد، صبوراً كالجمل، نشيطاً كالنّحلة، مبتهجاً كالعصفور .
  • الأخلاق أولاً ثم العلم و الكفاءة ، هذا هو مفتاح السعادة للأفراد و الحكومات و الجماهير
  • لا تجعلي من متاعبك وهمومك موضوعًا للحديث لأنك بذلك تخلقين حاجزاً بينك وبين السعادة.
  • لا تفضي متاعبك إلا لأولئك الذين يساعدونك بتفكيرهم وكلامهم الذي يجلب السعادة.
  • نشعر بالسعادة حين ننجز عملاً كبيراً وتمتلئ قلوبنا بالرضا عما أنجزناه.
  • لا ينبغي لي أن أثق في قلبك والسعادة والحزن، وكلّ شيء يأتيني بفرح مُبجّل.
  • السعادة لا تُستورد، بل من داخلنا تولَد، إن السعادة تكمن في عدم إدراكهم لخطورة ما نحن عليه.
  • تاريخ المدن مثل حياة البشر تتناوب عليه بلا توقف لحظات السعادة والألم.
  • الراحة التي تجلب السعادة هي راحة القلب والنفس، أما راحة الجسد فلا تؤدي إلا إلى الموت. الدنيا كلها حلم كاذب: الحب، والمال، والصحة والسعادة والمجد، لا يخلد شيء من ذلك ولا يبقى.
  • السعادة لا تجلب المال.
  • إن الألم لا يحرمنا من السعادة ولكنه فقـط يوضح لنا قيمتها.
  • من يخسر كل مصادر سعادته لا يهمه في أي هُوَّة سقط.
  • من يحصل على السعادة عليه أن يُشرِك آخرين فيها، فالسعادة ولدت توأماً.
  • الأشخاص السعداء يعتقدون دائما أنهم على صواب.
  • إن السعادة الزوجية في يد الزوجة أكثر مما هي في يد الزوج.
  • تضيع سعادة المرأة إذا كانت لا تستطيع أن تعتبر زوجها كأفضل صديق لها.
  • العقل مصدر السعادة والتعاسة.
  • لا سعادة بلا كرامة.
  • لا سعادة تعادل راحة الضمير.
  • الوحدة كالسعادة مصدرها نحن لا الآخر.
  • شقائنا وتعاستنا وعدم إحساسنا بالسعادة نتاج لأشياء خارجية عنا: ظروف أو حظ أو أشخاص آخرون أو مكان معين.
  • السعادة هي أن يكون لدى الإنسان الحد الأدنى من أي شيء، وهذا هو الحد الأقصى من القناعة.
  • ليس ثمة سعادة إلا في الأسرة، قل ما شئت عن الشهرة وعن اقتحام الأخطار فإن كل أمجاد العالم وكل حوادثه الخارقة للعادة لا تعادل ساعة واحدة من السعادة العائلية.
  • ازرع البسمة في وجهك، تحصد السّعادة في قلوب الناس .
  • إنّ أسعد النّاس هم من يفكّرون في أكثر الأفكار متعة .
  • ربّما تقوم بشيءٍ لا يجلب لك السعادة، ولكن ليست هناك سعادة دون القيام بشيء .
  • ثمّة طريقة واحدة لتجنّب الشّعور بالحزن وهي أن تشغل نفسك لدرجة ألّا يكون لديك وقت فراغ، لتسأل فيه نفسكـ عمّا إذا كنت سعيداً أم لا.