شكراً لك

عبارات شكراً لك


  • شكراً لك، فشكري لن يوفيكم، حقاً سعيتم فكان السعي مشكوراً، إن جف حبري عن التعبير يكتبكم قلب به صفاء الحب تعبيراً، فأنت يا صديقي كنز حياتي، بك عرفت كيف يكون الإخلاص من قلب محب بلا ثقل ولا ملل، كنت بجانبي بكل أوقاتي تحملتني في ضيق كلامي وتصرفاتي، أنت الأعظم حفظك الله لي يا رفيق دربي.
  • شكرا جزيلا كثيرا مديدا ولا تفي لا أعرف كيف أعبر عن شكري لهذا الشخص، شكرا جزيلا لكرمك.
  • الطيب يرفع من مقام المخاليق وانتي بمقامك ترفعين الطيب كله شكرا لك الف شكر ربي يسعدك اكثر مما تسعدينا الله يسعدك سعادة تبكي عيونك من جمالها ويرزقك ربي الراحة اللي مابعدها هم ولاحزن لافي الدنيا ولافي الاخرة يارب العالمين.
  • شكراً لك من أعماق قلبي على عطائك الدّائم، كلمات الثّناء لا توفيك حقك، شكراً لك على عطائك.
  • تعجز الكلمات عن وصفك ويعجز اللسان عن شكرك وترتبط الايادي عند الكتابة عنك لذلك شكرا لك وهي قليلة في حقك لكل ماقدمته لنصرك وأرجعته لمكانته المعتادة..
  • شكراً لصاحب التميّز والأفكار النيّرة، أزكى التحيّات، وأجملها، وأنداها، وأطيبها، أرسلها لك بكلّ ودّ، وحبّ، وإخلاص، تعجز الحروف أن تكتب ما يحمل قلبي من تقدير واحترام، وأن تصف ما اختلج بملئ فؤادي من ثناء وإعجاب، فما أجمل أن يكون الإنسان شمعةً تُنير دروب الحائرين.
  • شكرا  اخي الفاضل مهما بحثت في قاموس الكلمات ونثرت من عبارات الشكر فلن ولم أجد كلمات توفيك حقك وقدرك عمل المعروف يدوم والجميل دايم محفوظ فهنيئا لك ما حفظت وهنيئا لك ما نلت من محبه ودعوات.
  • مواضيع مفيدة ذات صلة ننصح بتصفحها
  • شكرا جزيلا لكم والشكر لأسرتي ، اتقدم بخالص الشكر لادارة “اسم الادارة او الجهة”باسمي وباسم اسرتي.
  • لكل مبدع إنجاز، ولكل شكر قصيدة، ولكل مقام مقال، ولكل نجاح شكر وتقدير، فجزيل الشكر نهديك، ورب العرش يحميك. أنا عمري ما شكرت إنسان، لأن المعروف صعب تلاقيه بهالزمان إلا في قلب صافي ولهان يحب يساعد كل إنسان.
  • (( شكراً جزيــلاً لكـ)) !!! على مساعدتك لي ولك مني كل الاحترام والتقديــر.
  • كلمة شكر وعرفان إلى صاحب القلب الطيب إلى صاحب النفس الأبية إلى صاحب الإبتسامة الفريدة إلى من حارب وساهم في الكثير من أجلي.
  • إن الكلمات لتعجز عن شكرك يا صديقي، ولو قدمت لك كل الورود التي في العالم لن أستطيع شكرك على مجهودك وتعبك معي وجعلي من أنجح الناس وفخر بين الجميع، أتمنى أن تبقى شمعة تنير درب كل من يعرفك.
    لا شيء في الحياة يسعد الإنسان ويسرّه أكثر من إكتساب صديق صالح يشاركه في مشاعره، ويغمره في عواطفه، يأنس إليه في الوحشة ويستعين به في الشدائد.